أ. د. عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس

مكة المكرمة
المسجد الحرام

هو عبدالرحمن بن عبدالعزيز بن عبدالله السديس، وُلد في مدينة الرياض ١٣٨٢هـ. ونشأ فيها، حفظ القرآن الكريم في سن الثانية عشرة وتخرج من كلية الشريعة بالرياض عام 1403 هـ، وعُين معيداً فيها بعد تخرجه في قسم أصول الفقه. وحصل على درجة (الماجستير) بتقدير (ممتاز) من كلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عام 1408هـ. ثم حصل على درجة (الدكتوراه) من كلية الشريعة بجامعة أم القرى بتقدير (ممتاز) عام 1416هـ. وعُين بعدها أستاذاً مساعداً في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة أم القرى، ثم أستاذاً بها عام ١٤٣٣ هـ، وحصل فيما بعد على درجة الأستاذية في تخصص أصول الفقه من جامعة أم القرى، ومن أبرز العلماء الذين أخذ العلم عنهم: الشيخ عبدالعزيز ابن باز، والشيخ عبدالرزاق عفيفي رحمهم الله. عمل الشيخ إماماً وخطيباً في عدد من مساجد مدينة الرياض، ثم عُيِّن إماماً وخطيباً في المسجد الحرام عام 1404. ولاحقاً عين في يوم الثلاثاء 17 جمادى الآخرة 1433 هـ رئيساً عاماً لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وهو كذلك المشرف العام على مجمع إمام الدعوة العلمي الدعوي التعاوني الخيري بمكة المكرمة، وهو المشرف على كرسي دراسات أصول الفقه ومقاصد الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود. نال الشيخ السديس جائزة الشخصية الإسلامية العالمية الممنوحـة له من جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم (عام 1426 هـ). وللشيخ -إضافة إلى تخصصه في أصول الفقه والعلوم الشرعية- اهتمام في مواضيع الاعتدال والأمن الفكري، وله مؤلفات عدة فيها ومشاركات ثقافية.

تعرف على

المزيد من المشايخ